مشروع إسرائيلي لتحصيل اعتراف أممي بـ«اللاجئين اليهود»

يعتزم العدو الإسرائيلي تقديم مشروع قرار إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، يطالب بـ«الاعتراف رسمياً بحقوق اللاجئين اليهود الذين فرّوا» من دول، بينها العراق ومصر والمغرب وإيران، على حد ما نقلت وكالة «الأناضول» التركية عن السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة، داني دانون.

وخلال الاجتماع السنوي للجمعية العامة حول الملف الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، اعتبر دانون أن «نحو 850 ألف يهودي أُجبروا على الخروج من الدول العربية وإيران، وأصبحوا لاجئين في القرن العشرين»، مضيفاً: «تعرض هؤلاء اليهود لهجمات وحشية ومضايقات، وكانوا مجبرين على الفرار، تاركين كل شيء وراءهم: في العراق ومصر والمغرب وإيران والعديد من البلدان الأخرى».

ومضى السفير الإسرائيلي بالقول: «لتصحيح هذا الظلم التاريخي، الذي حدث للاجئين اليهود من هذا الصراع، ستقدم إسرائيل قراراً للاعتراف رسمياً بهؤلاء اللاجئين اليهود من الدول العربية وإيران، وسنطرحه للتصويت في الجمعية العامة».

الخطوة الإسرائيلية هي جزء من التحرك المضاد لتمسك الفلسطينيين بحق عودة اللاجئين، بعدما أُجبر أجدادهم أو آباؤهم على الفرار من مدنهم وقراهم في 1948.

واستطرد دانون: «استقبلت إسرائيل هؤلاء اللاجئين، ودمجتهم في مجتمعها في الوقت الذي وجدوا فيه تجاهلاً من المجتمع الدولي، الذي أنشأ مؤسسات فاسدة لا تخدم إلا اللاجئين الفلسطينيين المزعومين»، في إشارة إلى وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، التي تطالب تل أبيب وواشنطن بحلّها، في مسعى يرى الفلسطينيون أنه يستهدف تصفية قضية ملايين اللاجئين. ولم يوضح دانون موعداً لطرح مشروع القرار للتصويت.

About attawhed

Check Also

طريق حلب ــ الحسكة سالكة: نجاح أوّل لـ«مذكرة سوتشي»

نجح التنسيق الروسي ــــ التركي في الشمال السوري في إنجاز اتفاق لتحييد مقطع من طريق …