“التوحيد مجلس القيادة” ترحب بقرار الجنائية الدولية التحقيق في جرائم الإحتلال الصهيوني

رحبت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان بقرار المحكمة الجنائية الدولية التوجه للتحقيق في الجرائم ضد الإنسانية التي يرتكبها الإحتلال الصهيوني في فلسطين المحتلة.

البيان إعتبر أن الإحتلال بحد ذاته يعتبر جريمة ضد الإنسانية ورأت أن القرار وإن تأخر إلا أن الحركة تؤيد هذا التوجه وتدعو كافة المنظمات الدولية المعنية لأخذ دورها في إدانة الإحتلال وأكدت أن الأعمال الإجرامية ضد الإنسانية التي يرتكبها الصهاينة منذ عشرات السنين واضحة للعيان ولا تحتاج إلى كثير جهد لإثباتها .

ورأى البيان أن المشكلة الأساسية هي رعاية واشنطن خصوصا لتلك الجرائم والدفاع عنها في المحافل الدولية لا سيما في مجلس الأمن الدولي حيث بلغت الفيتوات الأمريكية العشرات للحؤول دون إدانة إجرام الكيان الصهيوني.

البيان أسف لهرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع العدو وإلى تراجع الإهتمام العربي والإسلامي بقضية الأمة المركزية بسبب سيادة العنف الداخلي والخلافات والفتن التي تجتاح العالم العربي والاسلامي.

البيان جدد دعوة الحركة إلى الإسراع بتحقيق الوحدة الفلسطينية المقاومة ليبنى عليها وحدة عربية وإسلامية ودولية تحقق الدعم اللازم لطرد الإحتلال البغيض.

About attawhed

Check Also

“التوحيد مجلس القيادة”: دانت جريمة الإحتلال الصهيوني في خان يونس

أدانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة في بيان الجريمة …