الرئيسية , اهم الاخبار , اليمن: ورقة «تفاهمات» أممية لتمديد الهدنة!

اليمن: ورقة «تفاهمات» أممية لتمديد الهدنة!

ترفع غداً جلسات مفاوضات السلام اليمنية في الكويت، لتأخذ استراحةً طويلة لمناسبة العيد، بعد فشلها في إحداث أي خرق على المستوى السياسي رغم الضغوط الدولية لإنهاء حرب سعودية تخطت رمضانين، ولا تزال تواصل قتل المزيد من اليمنيين، آخرهم 80 شخصاً، من بينهم 37 مدنياً، سقطوا خلال 24 ساعة، وأضيفوا إلى لائحة قتلى تفجيرات مدينة المكلا أمس الأول، والتي تبنّاها تنظيم «داعش».
وبحسب مصدر يمني تحدث لوكالة «الأناضول»، سيقدم المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى المفاوضين عن أطراف النزاع اليمني في الكويت «ورقة تفاهمات» قبل تعليق المفاوضات تتضمن «الاتفاق على التمديد لوقف إطلاق النار»، علماً أن التطورات الميدانية في اليومين الماضيين قد نسفت أي فرصة لإحياء الهدنة المعلنة في نيسان، أو تثبيتها في العيد، بعدما تصاعد القتال على جبهات متعددة من تعز إلى مأرب إلى لحج.
وسُجّلت الحصيلة الأكبر من ضحايا تصعيد أمس، في محافظة تعز جنوب غرب البلاد، حيث أفادت مصادر عسكرية ومحلية، بأن طيران «التحالف» السعودي استهدف فجر أمس مدينة تعز، ما أدى إلى مقتل 19 مدنياً على الأقل.
وفي محافظة لحج الجنوبية، أفادت مصادر عسكرية بأن قوات «الرئيس» المنفي عبد ربه منصور هادي أرسلت تعزيزات لمحاولة استعادة نقاط مهمة كان سيطر عليها الحوثيون في الأيام الماضية.
إلى ذلك، قُتل 15 مسلحاً من قوات هادي ومن الحوثيين خلال معارك دارت في جبهة نهم شمال شرق صنعاء، في حين تصاعد القتال في محافظة مأرب، وتحديداً في جبل هيلان والشجح غرب المحافظة.
إلى ذلك، أكد سكان أن ضربة جوية لـ «التحالف» السعودي أمس أسفرت عن مقتل عشرة مدنيين وإصابة 15 آخرين على الأقل في محافظة لحج، بعدما أصابت سوقاً للوقود المهرّب في منطقة حيفان.
من جهة اخرى، قتل سبعة مدنيين على الاقل في غارتين جويتين استهدفتا مناطق يسيطر عليها تنظيم «القاعدة» في جنوب اليمن، بحسب ما افادت مصادر محلية وقبلية. وأوضح مسؤول محلي ان الغارات استهدفت فجر أمس منطقة المحفد في محافظة ابين، موضحاً أن القصف أصاب «عن طريق الخطأ» مبنى سكنياً ما ادى الى «مقتل سبعة افراد من عائلة واحدة»، من دون تحديد ما إذا كانت الغارات نفذتها طائرات حربية او طائرات من دون طيار.
سياسياً، أفاد مصدر حكومي يمني أن مشاورات السلام في الكويت سُترفع غداً لمدة 20 يوماً، وذلك لمناسبة عيد الفطر، مضيفاً أن المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد سيقدم «ورقة تفاهمات» لطرفي النزاع «تتضمن الاتفاق على تمديد وقف إطلاق النار والتوقيع على مبادئ متعلقة بالأسرى والمعتقلين»، مرجحاً أن يتم الإفراج عن غالبية المعتقلين والأسرى «خلال اليومين المقبلين». كما ستتضمن ورقة التفاهمات العودة لجولة مشاورات جديدة في الكويت وليس في السعودية.
(«الأناضول»، أ ف ب، رويترز، أب)

4546789

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

“التوحيد مجلس القيادة”: في الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي نفتقد رجل الحكمة في زمن الفوضى

بمناسبة الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *