هنأ “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الاسلامي عضو جبهة العمل الاسلامي واتحاد علماء بلاد الشام” فضيلة الشيخ هاشم منقارة الامة العربية الاسلامية بحلول بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك .

وأمل فضيلته أن يعم الأمن والاستقرار ربوع الوطن الغالي وسائر بلاد المسلمين والعالم أجمع وقد تحررت المقدسات واستعادة الامة الاسلامية لقضيتها المركزية فلسطين مكانتها الحقيقية بعيداً عن المعارك وحروب الفتن الداخلية.

كما لفت فضيلته إلى أصالة مدينة طرابلس المتمسكة بعقيدتها وعمقها الريادي وقد أظهر شهر رمضان المبارك وجه المدينة الإيماني ومعدن أبنائها الحقيقي وقوة التكافل الإجتماعي بأبهى صوره فامتلئت المساجد خصوصاً بالشباب وتضافرت جهود التواصل والتراحم , إنها الأمل والصورة المشرقة وسط هذا الظلام السائد في المحيط والاقليم بل والعالم.

ودعا فضيلته إلى تكثيف الجهود المبذولة لانتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية وإيجاد الحل السياسي المناسب لما يحدث في سوريا واليمن والعديد من الدول العربية الأخرى ولفت فضيلته إلى ضرورة الحوار الإسلامي الإسلامي لإخراج المنطقة مما هي فيه من حلقة عنف فتنوي تكاد لا تبقي ولا تذر ولا يستفيد منها سوى العدو الصهيوني والإرهاب المتربص شراً بالامة ومقدراتها.

FETER2016

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

“التوحيد مجلس القيادة”: في الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي نفتقد رجل الحكمة في زمن الفوضى

بمناسبة الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *