الرئيسية , اخبار و نشاطات , اخبار محلية , جبهة العمل تستنكر جريمة «نيس» الفرنسية الارهابية الدموية وتؤكد أنّ الارهاب الدموي التكفيري لا صلة له بالدين ولا بالطائفة ولا بالمذاهب

جبهة العمل تستنكر جريمة «نيس» الفرنسية الارهابية الدموية وتؤكد أنّ الارهاب الدموي التكفيري لا صلة له بالدين ولا بالطائفة ولا بالمذاهب

استنكرت جبهة العمل الإسلامي في لبنان : بشدة جريمة الدهس وإطلاق النار الإرهابية الدموية التي وقعت أمس في مدينة «نيس» الفرنسية وأدّت إلى سقوط عشرات الضحايا المدنيين بين قتيل وجريح ومنهم أطفال وشيوخ ونساء من دول عربية وأجنبية عدا عن الفرنسيين.

ولفتت الجبهة : إلى أنّ هذا الإرهاب الدموي التكفيري لا صلة له بالدين ولا بالطائفة ولا بالمذهب ، وهو إنْ دلّ على شيء فإنما يدلُ على فكرٍ ظلامي متحجر لا هدف له سوى القتل والتدمير وسفك الدماء والعمل على تقسيم الأمة وتجزئتها وتشتيتها وتضييع البوصلة وحرف جبهة الصراع مع العدو الصهيوني الغاصب وتحويل مسارها إلى الداخل .

وتساءلت الجبهة : من جديد كيف أنّ هذا الإرهاب التكفيري الدموي استطاع الوصول بل وضرب بقوة وإجرام في مختلف الدول العربية والأجنبية حتى وصل به الأمر إلى الاعتداء على مدينة رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، في حين لا يصل ولا يضرب الصهاينة الغاصبين المحتلين لفلسطين والقدس الشريف وأرض الإسراء والمعراج الذين هم أشد الناس عداوة للذين آمنوا ؟!!.

jabhat_al3amal

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

جبهة العمل : تؤكد على حقّ الشعوب المظلومة والمستضعفة في مقاومة الظلم والاحتلال والاستعمار والارهاب المتفشي وتدعو إلى ضرورة احترام وقف إطلاق النار في سوريا لمصلحة الحل السياسي..

عقدت قيادة جبهة العمل الإسلامي في لبنان بحضور منسقها العام الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *