الرئيسية , االصور , الشيخ منقارة نحترم إرادة الشعب التركي الذي أسقط الإنقلابيين

الشيخ منقارة نحترم إرادة الشعب التركي الذي أسقط الإنقلابيين

هنأ “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الاسلامي عضو جبهة العمل الاسلامي واتحاد علماء بلاد الشام” فضيلة الشيخ هاشم منقارة الشعب التركي الذي قال كلمته الحاسمة بضرورة فرض الاستقرار وأسقط الإنقلاب الذي قاده بعض العسكريين وما كاد ينتج عنه من فوضى مدمرة قد تتوسع دائرتها بشكل يخدم المخطط التفتيتي في المنطقة لصالح العدو الصهيوني والارهاب.

وفي بيان قال فضيلته: أمام ما يجري في العالمين العربي والاسلامي وما بدا واضحاً من مخططات تريد احداث الفوضى في دولنا العربية والاسلامية الواحدة تلوى الاخرى فإننا وبغض النظر عن اختلافاتنا السياسية مع القيادة التركية الحالية فنحن نؤيد استقرار سائر البلدان العربية والاسلامية بما يحول دون تحولها لمناطق فوضى تستغلها اسرائيل والارهاب.

ولفت فضيلته إلى أن العدو الصهيوني والغرب عموماً يسعى وعبر دفع بعض المغامرين سواء من العسكر أو من يسمون انفسهم حركات اصلاحية علمانية أو مسميات إسلامية فارغة من الشكل و المضمون قاسية كقسوة الحجر أو أشد قسوة إلى محاولة التغيير عبر الفوضى المخطط لها دائماً ان تؤدي إلى المجهول بما يمكن دول الاستكبار من التلاعب بمصير العشوب.

وأشار فضيلته إلى أهمية الدور التركي إذا ما أعاد بوصلته من خلال مثلث  الحوار العربي التركي الايراني الإسلامي على أساس دعم المقاومة والعمل الإسلامي الوحدوي من أجل تبني استراتيجية موحدة لمواجهة الارهاب والاحتلال الاسرائيلي لفلسطين وليعلم الجميع أن العلاقات السياسية التي يحاول نسجها بعض من هم في سدة المسؤولية العربية والاسلامية مع الكيان الصهيوني وراعيته امريكا لحماية مصالحهم الخاصة لن تحول دون استمرار مخطات الغرب لتفتيت شعوب المنطقة وازكاء الفتن والمؤآمرات.

وعليه ندعو القيادة التركية إلى استخلاص العبر مما جرى وضرورة اجراء مراجعة شاملة لمواقفها الاقليمية خصوصاً مما يجري في سوريا لأن بداية الاستقرار في المنطقة يبدأ من تحقيق الحل السياسي في هذا البلدي المحوري المقاوم لاسيما أن الاستقرار الشامل في سائر البلدان العربية والاسلامية أمر مترابط للغاية في ظل مؤآمرة التفتيت الحاصلة.

23454

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

“التوحيد مجلس القيادة”اغتيال الشهيد “مازن فقهاء”جريمة صهيونية تستدعي الرد المقاوم

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة”، عملية اغتيال القائد البارز في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *