الرئيسية , صفحات منوعة , اقتصاد , التطورات التركية تحضر في الأسواق.. واستقرار للأوراق اللبنانية

التطورات التركية تحضر في الأسواق.. واستقرار للأوراق اللبنانية

سيطرت التطورات العسكرية وإعلان حالة الطوارئ في تركيا على حركة الأسواق المالية والأوراق الخارجية المتداولة بطرح مزيد من حال الترقب وانتظار التطورات بحال من الحذر والجمود المالي.
وزاد من حال الحذر والترقب تخفيض تصنيف تركيا من قبل المؤسسات الدولية، لا سيما مؤسسات ستاندرد اندبورز وموديز وفيتش التي تركت الوضع التركي في حال الترقب بانتظار التطورات خلال الفترة المقبلة.
ويمكن أن يكون التخلي عن الأوراق التركية في الأسواق في هذه المرحلة لمصلحة الأوراق اللبنانية التي كثرت الأسئلة عليها وإمكانية الاستثمار فيها من دون أن يكون الطلب عليها قد زاد كثيرا خلال ما تبقى من الأسبوع الماضي.
من جهة ثانية، فإن الوضع في تركيا زاد من حال الحذر في الأسواق المالية المحيطة، ولا سيما في لبنان. ويترافق هذا الوضع مع تراجع نمو الودائع في المصارف اللبنانية خلال الفترة الماضية. يضاف إلى ذلك تراجع احتياطات مصرف لبنان بالعملات الأجنبية على الرغم من التدابير التي يتخذها مصرف لبنان بحوالي 873 مليون دولار أكثر نتيجة تمويل فاتورة الاستيراد وعجز الكهرباء. من دون وجود تدخل في الأسواق المالية حيث لا طلب يذكر على الدولار في أسواق بيروت باستثناء تسجيل طلبات على اليورو عامة نتيجة نشاط عمليات سفر اللبنانيين خلال الإجازة الصيفية حين يزداد الطلب جزئيا من دون انعكاسات على السوق الهادئ نتيجة حال الحذر والترقب السائدة في لبنان والمنطقة.
الأوراق اللبنانية لم تتحرك على الرغم من وجود أسئلة كثيرة من المستثمرين في ظل تراجع الأوراق التركية، حيث يبحث المستثمرون عن الأوراق اللبنانية بهدف الاستثمار فيها مقارنة بالوضع التركي غير المستقر. حيث بدأ المستثمرون يخرجون من الأوراق التركية مع نهاية الأسبوع ومنذ بدء التطورات.
العملات خارجياً
تراجعت أسعار الذهب أمس الجمعة مع إقبال المستثمرين على جني الأرباح عقب صعودها 1.2 في المئة في الجلسة السابقة بدعم من تحسن الطلب على المعدن في ظل مؤشرات على أن البنكين المركزيين الأميركي والأوروبي سيواصلان تبني سياسات نقدية ميسرة في الأمد المتوسط.
وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3 في المئة إلى غــرينتش. ويتجه المعدن الأصفر لتكبد خسارة أســـبوعية تقارب نسبتها واحداً في المئة.
ونزل سعر الذهب في العقود الأميركية 0.4 في المئة إلى 1326.30 دولارا للأوقية.
وسينتظر مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) حتى الربع الأخير قبل أن يرفع أسعار الفائدة ومن المرجح أن يرفعها في كانون الأول بعد انتخابات الرئاسة وفقاً لاستطلاع أجرته «رويترز».
وأبقى المركزي الأوروبي أسعار الفائدة من دون تغيير أمس الأول الخميس لتظل عند مستويات قياسية متدنية مع سعيه لإنعاش النمو والتضخم بتقديم ائتمانات رخيصة. وترك البنك الباب مفتوحاً أمام مزيد من التيسير النقدي، مشيراً إلى الغموض الشديد والمخاطر الكثيرة التي تحدق بالآفاق الاقتصادية.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى يتجه البلاديوم إلى تحقيق خامس مكاسبه الأسبوعية على التوالي بعدما لامس أمس الخميس أعلى مستوى له منذ أواخر أكتوبر تشرين الأول 2015. وانخفض سعر المعدن اليوم 0.4 في المئة إلى 679.95 دولارا للأوقية.
وتراجعت الفضة 0.4 في المئة إلى 19.68 دولارا للأوقية بعدما بلغت أدنى مستوياتها في نحو أسبوعين أمس. ونزل البلاتين 0.2 في المئة إلى 1095.90 دولارا للأوقية.
نزل الجنيه الإسترليني أمس الجمعة بعد نشر مسوح أظهرت انكماش نشاط قطاع الأعمال بوتيرة سريعة بعد التصويت لمصلحة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في استفتاء الشهر الماضي، بما يعزز التوقعات بأن بنك إنكلترا المركزي سيضطر لاتخاذ مزيد من الإجراءات الشهر المقبل لتحفيز النمو.
ونزل مؤشر مديري المشتريات لقطاع الصناعات التحويلية إلى 49.1 في تموز من 52.1 في الشهر السابق مسجلا أدنى مستوى له منذ شباط 2013.
وهبط المؤشر المجمع الذي يشمل قطاعي الخدمات والصناعات التحويلية إلى 47.7 من 52.4 مسجلاً أضعف قراءة له منذ أبريل نيسان 2009.
وقالت «ماركت» إنه إذا ظلت مؤشرات مديري المشتريات عند هذه المستويات فإنها ستعكس انكماشاً في الاقتصاد بوتيرة فصلية قدرها 0.4 بالمئة وهي وتيرة انخفاض لم تشهدها البلاد منذ ركود 2008-2009.
ونزل الجنيه الإسترليني 0.5 بالمئة إلى أدنى مستوى له في الجلسة أمام العملة الأميركية إلى 1.3165 دولار بعد صدور البيانات من 1.3270 دولار قبل نشرها.
وارتفع اليورو إلى 83.785 بنساً من حوالي 83.12 بنساً قبل صدور البيانات.
البورصة: تأثير الوضع الخارجي
بلغت تداولات البورصة خلال الأسبوع المنتهي في 22/7/2016 ما مجموعه حوالي 332 ألفاً و531 سهماً قيمتها حوالي 3 ملايين و253 ألف دولار. وهي تحافظ على ضعفها نتيجة التطورات في تركيا وقبلها تطورات المنطقة.
أما الأسهم التي تغيرت أسعارها خلال الأسبوع فكانت على الشكل الآتي:
1 ـ ارتفع سهم سوليدير «ب» بنسبة 2.1 في المئة وأقفل على سعر 9.67 دولارات مقابل 9.47 دولارات للأسبوع الماضي في حين ارتفع سهم سوليدير «أ» بنسبة 0.6 في المئة وأقفل على سعر 9.75 دولارات مقابل 9.47 دولارات للأسبوع الماضي.
2 ـ تراجعت شهادات إيداع بنك عوده بنسبة 0.8 في المئة وأقفلت على سعر 6.15 دولارات مقابل 6.20 دولارات للأسبوع السابق.
3 ـ تراجع سهم بلوم بنك المدرج بنسبة 0.4 في المئة وأقفل على سعر 9.91 دولارات مقابل 10.02 دولارات للأسبوع الماضي.
كما تراجع سهم بلوم التفضيلي ـ 2011 بنسبة 0.2 في المئة وأقفل على سعر 10 دولارات مقابل 10.02 دولارات للأسبوع السابق.
4 ـ ارتفع سهم بنك بيبلوس المدرج بنسبة 1.2 في المئة وأقفل على سعر 1.66 دولار مقابل 1.64 دولار للأسبوع الماضي.
5 ـ تراجع سهم «هولسيم ليبان» للإسمنت بنسبة 2.4 في المئة وأقفل على سعر 14.15 دولاراً مقابل 14.50 دولاراً للأسبوع الماضي.

345678977

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

“التوحيد مجلس القيادة”: في الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي نفتقد رجل الحكمة في زمن الفوضى

بمناسبة الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *