الرئيسية , اخبار و نشاطات , اخبار محلية , “التوحيد مجلس القيادة”: أدانت إغتيال البطش.. لردٍ مقاوم كي لا تتمادى تل أبيب في إجرامها

“التوحيد مجلس القيادة”: أدانت إغتيال البطش.. لردٍ مقاوم كي لا تتمادى تل أبيب في إجرامها

أدانت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة إغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش في ماليزيا واعتبرته يمثّل عودة إسرائيل لسياسة الإغتيالات في عواصم العالم المختلفة، وأكدت أن الموساد معروف بإغتياله للعديد من القيادات الفلسطينية والعلماء العرب والمسلمين وأن لتل أبيب سجل حافل في هذا النوع من الجرائم.

الحركة دعت السلطات الماليزية إلى الإسراع في كشف خيوط الجريمة وتقديم المجرمين إلى العدالة كما دعت المجتمع الدولي الى معاقبة الإحتلال الصهيوني الذي يمعن بإرتكاب الجرائم ضد الفلسطينيين في الداخل والخارج وأعربت عن ثقتها بأن الرد المقاوم سيكون بالمرصاد كي لا تتمادى تل أبيب في إجرامها .

رئيس الحركة فضيلة الشيخ هاشم منقارة أكد وقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني المقاوم وأعرب عن تعازيه الحارة لأسرة المهندس البطش ولعموم المقاومين وللشعب الفلسطيني المناضل الذي يواجه أبشع جرائم الإحتلال الصهيوني بإرادة وعزيمة لا تلين.

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

“التوحيد مجلس القيادة”: في الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي نفتقد رجل الحكمة في زمن الفوضى

بمناسبة الذكرى الـ 31 لإستشهاد الرئيس رشيد كرامي أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في …