الرئيسية , اخبار و نشاطات , اخبار محلية , الشيخ منقارة : ذكرى المقاومة والتحرير يوم مشهود في تاريخ الأمة‏

الشيخ منقارة : ذكرى المقاومة والتحرير يوم مشهود في تاريخ الأمة‏

بمناسبة الذكرى السنوية السادسة عشرة للانتصار الكبير على الغزاة الصهاينة في لبنان وفي ذكرى المقاومة والتحرير المصادف في 25 أيار من كل عام هنأ “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي ، عضو جبهة العمل الإسلامي واتحاد علماء بلاد الشام” فضيلة الشيخ هاشم منقارة اللبنانيين والعرب والمسلمين في الذكرى المباركة.

وفي تصريح قال فضيلته: ذكرى المقاومة والتحرير هو يوم مشهود في تاريخ لبنان والعرب والمسلمين يوم نستذكر فيه انتصار المقاومة ودحر جيش الاحتلال الصهيوني الغاصب عن الأرض اللبنانية يوم تجلى فيه عار وخزي العملاء ..هو يوم انتصر فيه الحق على الباطل يوم المقاومة والتحرير هو حصاد رحلة طويلة من التضحيات مع الشهداء والجرحى والأسرى والمعتقلين والألم والمعاناة والتحدي والتصدي والصمود.

وأضاف فضيلته : يوم المقاومة والتحرير هو النموذج الحي الذي يجب اتباعه لتحرير باقي المقدسات، هذا النموذج الذي رفع رأس الأمة عالياً بالعزة والكرامة بات مستهدفاً من قوى الاستكبار العالمي والتآمر العربي بشكل سافر ومتعدد الأوجه من اشتباك مباشر وغير مباشر إلا أن أخطر ما ابتليت به هذه الأمة جماعات التكفير و التنفير  و القتل و الإجرام التي هي بمثابه جسر عبور لأعداء الأمه و خصوصاً ألعدو الصهيوني و قوى الشر و الاستكبار العالمي ليستبيح من خلالها ساحاتنا الداخلية عبر الفتن الطائفية و الصراع المذهبي و التقاتل الداخلي ، بل أن التآمر العربي في وصف المقاومة بالإرهاب والتضييق عليها عبر قرارات واجراءات ظالمة بلغ مراحل متقدمة من الذل والعار وأسقط عن نفسه ورقة التوت الأخيرة وأصبح مفضوحاً ومكشوفاً على الملأ.

وأكد فضيلته على ضرورة وضع حد لما يجري في سوريا والعراق واليمن من فوضى وارهاب وانقسام  محذراً من التداعيات الخطيرة على مستقبل الأمة إذا ما استمر هذا النزف الغير مبرر والذي لا يستفيد منه سوى العدو الصهيوني وأعداء الإنسانية.

المكتب الإعلامي الإسلامي – طرابلس لبنان – الأربعاء 25 أيار 2016 الموافق له 18 شعبان 1437 هــ .

شارك هذا الموضوع:

شاهد أيضاً

الميناء: حي التنك يستعد لمواجهة الدولة!

مرة جديدة تدخل الدولة على قضية″حي التنك″ في الميناء، من باب قانوني وبطريقة مجتزأة، تفتقر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *